دراسة طبية تكشف الأثر الإيجابي لتناول القهوة على الصحة

1 أبريل، 2018 التعليقات على دراسة طبية تكشف الأثر الإيجابي لتناول القهوة على الصحة مغلقة الرافد الصحي

كشفت دراسة علمية حديثة،أن تناول 3 أكواب من القهوة يومياً أمر قد يساعد على تنظيف الشرايين، حيث حيث جاء في الدراسة التي اعدها باحثون برازيليون في جامعة ساو باولو، أن مَن يشربون كميات كبيرة من القهوة يومياً تقل لديهم مخاطر الاصابة بتكلس الشرايين، وهو ما يعني تناقص ترسبات الكالسيوم في الصمام الأبهري بعضلة القلب لديهم.

ونقلت صحيفة الدايلي ميل البريطانية عن الباحث الرئيسي في الدراسة” أندريا ميراندا ، قوله “وجدنا من خلال النتائج التي توصلنا إليها أن تناول أكثر من 3 أكواب قهوة بصورة يومية أمر يحد بشكل فعال من احتمالات تكلس الشريان التاجي”.

وأظهرت النتائج أن أقصى درجة استفادة يمكن الحصول عليها هي التي تحدث عند تناول أكثر من 3 أكواب قهوة يوميا، وأن الكمية إذا زادت عن ذلك، فإنها قد تنقلب إلى الضد.

وتجدر الإشارة هنا، إلى ان الباحثين لم يتمكنوا من معرفة السر الذي تحتويه القهوة بالنسبة لصحة القلب، وإن رجحوا أن السر قد يكون الكافيين أو أي من خصائصها المضادة للأكسدة.

ولكي يتوصل الباحثون لتلك النتائج، التي نشرت مؤخراً في مجلة رابطة القلب الأميركية، أخذ الباحثون قراءات تخص معلومات غذائية وقراءات تخص نسبة الكالسيوم في الشريان التاجي لأكثر من 4400 شخص شاركوا بتلك الدراسة البحثية.

وتأتي هذا الدراسة تأكيدا لما تم التوصل إليه في دراستان طبيتان سابقتان، من أن شرب القهوة مفيد للصحة، وقد يكون ضمن أحد العوامل التي تساهم في العيش لفترة طويلة وتقليل نسبة الإصابة بالكثير من الأمراض المزمنة.

وركزت الدراستان على العلاقة بين شرب القهوة والعمر الطويل ولكن دون إثبات السبب وراء ذلك.

وفحصت الدراسة الطبية الأولى التي أشرفت عليها الوكالة الدولية لبحوث السرطان وإمبريال كوليدج لندن في بريطانيا أكثر من نصف مليون شخص في 10 دول أوروبية مختلفة.

وخلصت الدراسة إلى أن ” الأشخاص الذين يشربون 3 أكواب من القهوة يومياً يعيشون لمدة أطول من أولئك الذين لا يشربونها”.

ووصف الأطباء هذه الدراسة بأنها أكبر تحليل لتأثير القهوة في المجتمعات الأوروبية.

وقال مارك غنتر، المشرف على الدراسة، إن” كلما زادت نسبة استهلاك المرء للقهوة، قلت نسبة الوفاة لاسيما بسبب الإصابة بأمراض الدورة الدموية وأمراض الجهاز الهضمي”.

وأضاف غنتر “أن أهم ما في هذه الدراسة، أن نتائجها كانت متطابقة في جميع الدول العشر الأوروبية، وذلك مع اختلاف توقيت وعادات شرب القهوة في كل منها”.

أما الدراسة الثانية،فهي  الدراسة الأميركية التي شملت أكثر من 180 ألف مشارك من مختلف العرقيات في الولايات المتحدة. وتوصلت الدراسة إلى خلاصة مفادها أن “للقهوة دور في العيش لفترة أطول بغض النظر إن كانت بالكافيين أم خالية منها”.

وأكدت الدراسة أن “شاربي القهوة أقل عرضة للموت جراء الإصابة بأمراض القلب والسرطان والجلطات الدماغية والسكري والأمراض التنفسية وأمراض الكلى”.

ووجدت الدراسة أن شرب فنجان واحد من القهوة يومياً يقلل نسبة الوفاة 12 % من أولئك الذين لا يشربونها ، كما أن أولئك الذين يشربون كوبين من القهوة أو ثلاثة يومياً، تقل نسبة الوفاة لديهم بنسة 18 % من أولئك الذين لا يشربون القهوة.

وأوضحت فيرونيكا سيتوان، المشرفة على الدراسة في جامعة ساوثيرن في كاليفورنيا إنه ” لا يمكننا القول بأن القهوة تطيل العمر، إلا أننا نرى أن هناك علاقة بين طول العمر وشرب القهوة”.

وأضافت ” إذا كان الشخص يشرب القهوة، فعليه الاستمرار بذلك، أما أولئك اذين لا يشربون القهوة، فعليهم التفكير بالبدء بشربها”.

وتعد القهوة من أكثر المشروبات شهرة في العالم إذ يُستهلك نحو 2.25 كوب من القهوة يومياً.

وحذر خبراء من ضرورة توخي الحذر في التعاطي مع نتائج الدراستين، إذ أن الدراسة الأوروبية استثنت مرضى السرطان والقلب والسكري، أي أنها ركزت في دراستها على الأشخاص الأصحاء ممن هم فوق سن 35 من العمر.

وقال نافيد ساتر، البروفسور من جامعة غلاسكو إن ” نتائج الدراسة لن تدفعني إلى شرب القهوة أو أنصح الناس بشربها أكثر مما اعتادوا عليه لتقليل نسبة الإصابة بأمراض القلب”.

 


الوسوم:, ,

" حنان ناصر "

عدد المواضيع: 229 , الملف الشخصي:

محرره صحفية في مجلة الرافد الفكري