الأمم المتحدة تدرس توفير حماية دولية للفلسطينيين في الأراضي المحتلة

16 يونيو، 2018 لايوجد تعليقات شؤون فلسطينية

جاء في مؤتمر صحفي عقده نائب المتحدث بإسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق، بالمقر الدائم للمنظمة الدولية بنيويورك، ونقلته وكالة (الأناضول) التركية، أن  الأمم المتحدة، تدرس حالياً القرار الذي أصدرته الجمعية العامة، بشأن توفير حماية دولية للفلسطينيين، و”كيفية تنفيذها والرد عليها في الوقت المناسب”.
وفي وقت سابق ،اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع القرار المقدم من قبل تركيا والجزائر بشأن توفير الحماية الدولية للفلسطينيين في الأراضي المحتلة.
وحصل مشروع القرار على موافقة 120 دولة مقابل اعتراض ثماني دول وامتناع 45 دولة عن التصويت.
وتجدر الإشارة في هذا السياق ،أن قرار الجمعية العامة بتوفير حماية دولية للفلسطينيين،قد جاء على خلفية اعتداء الجيش الإسرائيلي على آلاف المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة خلال الشهرين الماضيين، ما أسفر عن استشهاد 128 فلسطينيًا وإصابة أكثر من 14 ألف و700 آخرين.

وتعقيبا على قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة،نقلت وكالة (وفا) عن  الرئيس الفلسطيني محمود عباس(أبو مازن):””استطاعت هذه الدول رغم ما يقال عن ضعفها وتفككها أن تقف موقفاً موحداً، وأن تنتصر فيما يتعلق بتوفير الحماية الدولية لشعبنا، الذي مضي طويل، ونحن نطالب بها، وسيتحقق قريبًا”.
وأضاف أبو مازن: “مطالبتنا بتوفير الحماية الدولية لشعبنا أمر مشروع، لأننا نريد من العالم ان يحمينا من العدوان، ومع ذلك فأن دول مثل أمريكا ترفض مثل هذا القرار، ولكن هذه المرة تم تحقيق نصر مؤزر كغيره من الانتصارات التي حققناها في الأمم المتحدة”.
وأكد الرئيس الفلسطييني: “نحن ماضون من أجل تطبيق هذا القرار، وان شاء الله سيتم ذلك خلال شهرين من خلال دعم اشقاءنا واخواننا، وتطبيق القرار يحتاج إلى جهود وتضافر كل القوى من أجل استكمال هذا النصر الهام جدا الذي نهديه لشعبنا الصامد”.


الوسوم:, ,

" حنان ناصر "

عدد المواضيع: 126 , الملف الشخصي:

محرره صحفية في مجلة الرافد الفكري